التخطي إلى المحتوى
بيان عاجل من التعليم بشأن تعليق الدراسة غدًا في هذه الإدارات التعليمية بعد تنبيهات المركز الوطني للأرصاد
تعليق الدراسة غدًا الحضورية

أصدر اليوم المركز الوطني للأرصاد الجوية عدد من التنبيهات بشأن حالة الطقس، موضحًا بأن عدد من المناطق مثل مكة والرياض والمنطقة الشرقية سوف تشهد أمطار متوسطة لغزيرة مع ضباب كثيف وعواصف رعدية ويصل الأمر إلى سيول، الأمر الذي جعل الطلاب وأولياء الأمور يتساءلون عن حقيقة تعليق الدراسة غدًا الحضورية في الإدارات التعليمية التي متوقع سقوط الأمطار في مناطقها، لذا في هذه اللحظة وفي حالة ترقب شديد انتظر أولياء الأمور رد التعليم الحاسم في هذا الأمر، ولذا نوضح لكم ماذا قالت التعليم اليوم.

تعليق الدراسة غدًا الحضورية

ما يهم التعليم السعودية في المقام الأول هو صحة الطلبة والطالبات، حيث تحرص دائمًا على سلامة الطلاب وتخصيص لهم بيئة آمنة للتعليم، وفي حال صدور أي تنبيهات أو تحذيرات من الأرصاد السعودية يتم فورًا تعليق الدراسة الحضورية واستمرار العمل والتعليم عن بُعد من خلال منصة مدرستي، والجدير بالذكر أن التعليم السعودية قد أصدرت بياناها اليوم بأنه حتى الآن لم يتم تعليق الدراسة في أي إدارة تعليمية غدًا، ولكن متوقع تعليق الدراسة في مكة والرياض والمنطقة الشرقية، مع العلم أنه تم تعليق الدراسة اليوم في إدارة تعليم حائل بعد التنبهات.

تعليق الدراسة الحضورية اليوم

تقرر وبأمر رسمي من أحد الإدارات التعليمية، والتي هي إدارة تعليم حائل تعليق الدراسة الحضورية اليوم الأربعاء الخامس والعشرين من شهر يناير لعام 2023، مع استمرار الدراسة عن بُعد من خلال منصة مدرستي، وذلك بعد تحذيرات الأرصاد، حيث أصدرت الإدارة أمر بالتعليق الحضوري بكل المدارس التابعة لإدارتها اليوم بناء على توجيهات من التعليم السعودية.

تقرير المركز الوطني للأرصاد الجوية

وضحنا حقيقة تعليق الدراسة غدًا الحضورية بشكل رسمي، مع العلم أنه تقرر تعليق الدراسة اليوم بعد أن أصدر المركز الوطني للأرصاد تحذيراته وتنبيهاته فيما يخص حالة الطقس، حيث أشار أن منطقة مكة سوف تشهد ضباب كثيف، بينما منطقة الرياض سوف تشهد أمطار متوسطة وغزيرة، بالإضافة إلى أن المنطقة الشرقية سوف تشهد عواصف رعدية ويصحبها مطر غزير مع تساقط للبرد وأيضًا سيول، الأمر الذي سيؤدي إلى انعدام تام في الرؤية الأفقية.

جوجل نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *