فيديو حقيقة توقف لُب الارض وانعكاس دورانه وهل يجعل “اليوم أقصر” العلماء يُجيبوا

فيديو حقيقة توقف لُب الارض وانعكاس دورانه وهل يجعل “اليوم أقصر” العلماء يُجيبوا
توقف لُب الارض

كشفت بعض المصادر الموثوقة من داخل جامعة بكين الصينية عن توقف لُب الارض خلال العقد الماضي والآن يتم الدوران في الاتجاه المخالف، إذ أنه تم تحليل حركة الموجات الزلزالية والتغيرات التي حدثت مؤخرًا في الأرض وما حولها وتم التأكد من توقف حركتها وفقًا للأبحاث الأخيرة التي كشف عنها إثنين من أفضل باحثين الجامعة.

حقيقة توقف لُب الارض عن الدوران

كشف العالمان “شياودونج سونج” و “يي يانج” من خلال بعض الأبحاث والتحليلات عن توقف لُب الأرض، وأن هذه الظاهرة من الممكن أن تُؤدي إلى جعل اليوم أكثر من المعتاد بحوالي جزء من الثانية خلال العام الذي حدث به التوّقف والسير في الاتجاه المُعاكس، وكان ذلك ظهر بشكل أكثر تفصيًا بعد أن تم تحليل حركة الموجات الزلزالية والتغيّرات التي حدثت في الفترة الأخيرة.

وهناك بعض المصادر التي كشفت على أنه هناك الأحشاء الغامضة في الأرض وتتم معرفتها من قبّل المجال المغناطيسي والموجات الزلزالية، ولكن هذه الأخبار لم يستوعبها العقل البشري تمامًا وكان الرّد على ذلك أو في محاولة الاقتناع بها، اعتقدوا أنه النتائج التي سيتم الحصول عليها في النهاية من الممكن أن تقوم بمساعدتهم في التركيز على ضوء الألغاز العميقة للأرض.

وصف لُب الأرض الداخلي بأنه كوكب داخل الكوكب

وصف العالم “شياو دونج” لب الأرض الداخلي بأنه كوكب داخل الكوكب، وأن حركته والطريقة التي تتم بها هامة جدًا، وبالرغم من أن استمرار الدوران يؤثر في بيئة الأرض السطحية، ولكن أكد العلماء والمختصين أن الدوران الدوري هو أمر طبيعي ولا يؤثر أي تأثير سلبي على الأرض أو على حياة الجنس البشري والكائنات الحية الأخرى.

وبالإضافة إلى ذلك أعلن بعض العلماء أن اللب الداخلي ووشاح الأرض من الداخل غير متجانسين تمامًا بل هناك بعض الفروق الملحوظة، ولذلك فإن الجاذبية التي تحدث بينهما تؤدي إلى سحب اللب إلى الموضع الذي به توازن للجاذبية وهذه الظاهرة تمت تسميتها “اقتران الجاذبية”، وفي نهاية الحديث عن ظاهرة توقف لُب الارض فيمكننا الكشف عن أن اللب هو طبقة الأرض البيولجية وهي أعمق منطقة بها ونصف قطرها يبغ 1.220 كيلو متر.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *