التخطي إلى المحتوى
برعاية سمو الأمير .. مجمع الملك سلمان يطلق مؤتمر اللغة العربية في المنظمات الدولية
مؤتمر اللغة العربية في المنظمات الدولية

مجمع الملك سلمان العالمي ينظم مؤتمر اللغة العربية في المنظمات الدولية في اليوم السادس والسابع من شهر ديسمبر المقبل في مدينة الرياض، هذا وسط حضور نوعين من المنظمات الدولية الكبري، وبالمشاركة مع متخصص ومهتمين باللغة العربية، هذا تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، والذي يعود بالنفع على المملكة العربية السعودية.

مؤتمر اللغة العربية في المنظمات الدولية

أوضح الأمين العام المكلف إلى مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية “الدكتور عبد الله بن صالح الوشمي” يوم الأربعاء أن المجمع يُقام بتوجيهات من صاحب السمو الأمير بدر بن عبدالله بن فرحان وزير الثقافة رئيس مجلس الأمناء، والذي يعمل على:

  • تنشيط المسارات المتنوعة وطنياً وعربياً ودولياً.
  • يعمل بتوجيهات من سمو الأمير لتعزيز الحضور العالمي للغة العربية ودعم خياراتها في المنظمات الدولية.
  • كما يأتي تنظيم المؤتمر يأتي كخطوة تنسيقية تكاملية.

أهداف المجمع

يعمل المجمع من خلال إلى:

  • جمع المنظمات الدولية في إطار واحد من أجل مناقشة الحضور الدولي للغة العربية بالمنظمات وواقعة وتطلعاته.
  • الإشادة بالجهود والإنجازات المبذولة في هذا الهدف.
  • استعراض حاجات المنظمات الحالية والمتعلقة باللغة العربية.
  • مواكبة لمرجعية المملكة العربية السعودية في خدمة اللغة العربية.
  • وتقويةً للصلة الثقافية والعلمية واللغوية بين المنظمات العالمية والمؤسسات السعودية.

المحاور الخمس للمؤتمر

من المقرر أن يقوم المؤتمر بمناقشة خمسة محاور رئيسية هي:

  • الواقع اللغوي في المنظمات الدولية وأهميته الإستراتيجية.
  • البعد الحضاري والثقافي للتعدد اللغوي ومسؤولية المنظمات الدولية حيال ذلك.
  • اللغة العربية في المنظمات الدولية بين الصعوبات والحلول.
  • الترجمة من العربية وإليها في المنظمات الدولية.
  •  الواقع وآفاق المستقبل.
  • مبادرات ومشروعات لتمكين حضور اللغة العربية في المنظمات الدولية.

أهمية مجمع الملك سلمان

يسعي مجمع الملك سلمان العالمي للغة العربية إلى تحقيق مجموعة من الأهداف وهي:

  • تقوية دور اللغة العربية ونشرها وخدمتها والمحافظة على سلامتها.
  • دعم اللغة نطقاً وكتابة والنظر في فصاحتها وأصولها وقواعدها.
  • تسهيل طرق  تعلمها داخل المملكة وخارجها لتواكب المتغيرات.
  • وعليه فإنه يعمل على:
    • تقوية دور المجمع ليكون مرجعية عالمية في مجالات اللغة العربية وتطبيقاتها من خلال إقامة البرامج التعليمية والثقافية ونشر الأبحاث والكتب المتخصصة باللغة العربية، واختباراتها وتحديد معاييرها.

جوجل نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *