التخطي إلى المحتوى
احذر من مخاطر الدايت والرجيم وأعراضها وتأثيرها النفسي علي صحتك
احذر من مخاطر الدايت والرجيم وأغراضها وتأثيرها النفسي علي صحتك

حظرت الأخصائية إيمان جلال من مخاطر الدايت والرجيم علي صحتك، ومما لا شك فيه أن البدانة أو الوزن الذائد له العديد من المخاطر الصحية والنفسية علي مريض السمنة، فالوزن الذائد قد يؤدي أحيانا إلي الإصابة بمرض السكر أو مرض الضغط، بخلاف التأثير النفسي علي المريض نفسه، فقد يتعرض المريض المصاب بالسمنة المفرطة إلي التنمر من الآخرين وخصوصا الأطفال في سن المراهقة، مما قد يعرضه للعزلة الإجتماعية ويتأثر مستواه الدراسي ويرفض الاندماج والتفاعل مع الآخرين، وأيضًا البالغين قد يتعرضوا أحيانآ إلي مشاكل اجتماعية وصحية بسبب وزنهم الذائد ويتأثر نشاطهم العام وقدرتهم علي العمل بنشاط وحيوية.

خطر الدايت العشوائي

للأسف قد يضطر أحيانا مريض السمنة للجوء إلي بعض المنصات الإلكترونية أو الأصدقاء للحصول علي معلومات عن الرجيم بدون زيارة طبيب مختص وهنا يكمن الخطر، فالنظام الغذائي الذي يتناسب مع شخص قد لا يتناسب مع اخر، لعدة أسباب أهمها الحالة الصحية العامة للمريض ونتائج فحص الدم المختلفة من مريض إلي اخر، وأيضًا لاختلاف النوع.

فالنظام الغذائي الذي يتناسب مع طفل لا يمكن اتباعه مع بالغ، والنظام الغذائي الذي يتناسب مع رجل لا يتناسب مع أمرأة، بل إنه في نفس النوع لا يتناسب نفس النظام الغذائي مع الجميع، فالرجل الذي يكون طبيعة عمله تحتاج إلي المجهود البدني لا يستطيع اتباع النظام الغذائي الذي يتبعه رجل اخر طبيعة عمله عملا مكتبيا أو ذهنيا.

والمرأة البالغة لا تستطيع اتباع نفس النظام الغذائي الذي تتبعه المرأة الحامل أو المرأة المرضعة، فلكل مريض سمنة مفرطة ظروف صحية وشخصية واجتماعية تجعله ينفرد بنظام عذائي خاص به حتي لا يتعرض إلي مخاطر صحية واجتماعية تؤثر عليه بالسلب وتعرضه لمشكلات صحية.

احذر من مخاطر الدايت والرجيم وأغراضها وتأثيرها النفسي علي صحتك
احذر من مخاطر الدايت والرجيم وأغراضها وتأثيرها النفسي علي صحتك

الأعراض

  1. الصداع
  2. نقص عناصر وفيتامينات ضرورية لجسم المريض
  3. الإمساك
  4. جفاف البشرة
  5. تساقط الشعر
  6. الإكتئاب
  7. الإرهاق
  8. الضعف أو الوهن العام
  9. الدوار أو الدوخة
  10. ضعف القدرة علي التركيز والانتباه
  11. النسيان

أهم نصيحة لمن يسعي للوصول إلي الوزن المثالي والتخلص من الوزن الذائد

زيارة طبيب مختص وعمل التحاليل اللازمة مع عرض التاريخ الصحي علي الطبيب، وتوضيح طبيعة العمل والحالة الإجتماعية كاملة وبصورة واضحة لتحديد نوع النظام الغذائي السليم والوصول إلي وزن مثالي بدون التعرض لاخطار صحية.

جوجل نيوز

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *